السعر : 10.00$
الفئة : فكر وسياسة
رقم الإيداع : 9781855168398
نوع التجليد : غلاف ورقي
تاريخ الصدور : -0001
عدد الصفحات : 296
القياس : 17 x 24 سم
متوفر
إلكتروني

الفكر العربيّ الحديث

أثر الثورة الفرنسية في توجيهه السياسي والاجتماعي

يستعرض المفكّر الراحل رئيف خوري أفكار وآراء ومواقف كوكبة من الأدباء والمصلحين، ممّن «لم يبتروا ما بينهم وبين ماضينا، ولكنهم شخصوا إلى قديمنا وتعلّموا، وطلعوا من ذلك كله بلواءٍ نقشوا عليه مطامحنا ورسموا أمانينا».
 
هذه باقة من المقالات التي حاول أصحابها آنذاك طرح بعض المسائل والقضايا التي كانت موضع بحثٍ وجدلٍ ونقاش في العالم العربي، فبدأت تظهر مصطلحات جديدة في كتابات ومداولات ومناقشات المثقفين والكتّاب والباحثين والمفكّرين العرب، مثل «البرلمان» و«الانتخابات» و«العقد الاجتماعي»، وبشكل خاص في أفكار وأطروحات دعاة الإصلاح والتحديث.
 
لكن ما مدى تأثّر الفكر العربي بالثورة الفرنسية، وما مدى تأثير مفكّري ما سمّي «عصر الأنوار» في الفكر العربي الحديث الذي حاول إطلاق نهضة عربية حقيقية في مطلع القرن العشرين؟
 

رئيف خوري (1913-1967) مفكّر وأديب وناقد لبناني. كتب في حوالى 56 جريدة ومجلّة وألّف أكثر من 20 كتاباً.  
صدر له عن دار الساقي: "الفكر العربي الحديث"، "مع العرب"، "الحب أقوى"، "ديك الجنّ"، "وهل يخفى القمر؟".

عناوين أخرى للكاتب