السعر : 7.00$
الفئة : رواية وقصص
رقم الإيداع : 9786140321281
نوع التجليد : غلاف ورقي
تاريخ الصدور : 2019
عدد الصفحات : 112
القياس : 14 x 21 سم
متوفر
إلكتروني

الرجل الذي حدّق في السماء

ترجمة: محمد مصطفى
رجلٌ يديم النظر إلى السماء فيقلّده العابرون بدافع الفضول.
 
رسّام يقتعد الأرض ليرسم لوحات فنيّة على الطريق بغية الحصول على بعض النقود.
 
بهلوانة تؤدّي حركاتها في المكان فتثير إعجاب المارّة وضحكهم، وتحصل على ما تعتاش به.
 
ثلاثةٌ يجتمعون تحت سماء تشيلي الصافية مؤلّفين سيمفونية تبعث من العذوبة في من يراهم شيئاً من الفرح، بينما تعيش البلاد تحت وطأة الفساد.
 
رحلة غير متوقعة نحو الشمال، إلى حيث «السماء الأكثر صفاءً في الكون»، يمضي بها الرسّام والبهلوانة برفقة الرجل دون أن يدركا أيّ سرّ يكمن في ذلك الشمال البعيد...
 
رواية تحكي الكثير عن الذاكرة والحب والقهر.
 
 
«الراوي الأكثر إبداعاً»
صحيفة El Mercurio التشيلية 
 
«مبدع العوالم السحرية»
صحيفة El País الإسبانية
 

ولد إيرنان ريبيرا ليتيليير في تالكا بتشيلي عام 1950. حقّقت روايته «الملكة إيزابيل تغني الرانشيرا» (1994) نجاحاً ساحقاً وكانت من أكثر الروايات مبيعاً في تاريخ الأدب التشيلي المعاصر. ترجمت أعماله إلى أكثر من 20 لغة. نال جوائز وأوسمة أهمها جائزة الأدب من «المجلس الوطني للكتاب» (CNL). اعتبر صوتاً استثنائياً في الأدب التشيلي في التسعينيات. 
صدر له عن دار الساقي: "الرجل الذي حدّق في السماء".