وداعاً جبّور الدويهي

26-07-2021
فارقنا الروائي والكاتب اللبناني جبّور الدويهي يوم الجمعة 23 تموز/ يوليو 2021 عن 72 عاماً، وذلك بعد معاناة مع المرض.
 
آخر ما كتبه رواية "سمٌّ في الهواء" الصادرة هذا العام، فيما كانت أمنيته الأخيرة أن يرى هذه الرواية مطبوعة قبل أن يرحل.
 
جبّور الدويهي من مواليد زغرتا 1949. حمل إجازة في الأدب الفرنسي من كلية التربية في بيروت، ودكتوراه في الأدب المقارن من جامعة باريس الثالثة. 
شغل منصب ناقد أدبي في مجلة L’Orient-Express، وفي الملحق الأدبي لصحيفة L’Orient-Le Jour.
 
نال عدداً من الجوائز الأدبية، منها "جائزة سعيد عقل" عام 2015 عن روايته "حيّ الأميركان"، و"جائزة الأدب العربي" عام 2013 عن روايته "شريد المنازل" التي وصلت أيضاً إلى القائمة القصيرة لـ"الجائزة العالمية للرواية العربية" عام 2012. وتُرجمت كتبه إلى لغات عدّة منها الفرنسية والإنكليزية والألمانية والإيطالية.

صدر له عن دار الساقي: "شريد المنازل"، "مطر حزيران"، "حيّ الأميركان"، "طبع في بيروت"، "ملك الهند"، "ريّا النهر"، "عين ورده".
سيبقى جبّور في قلوبنا وقلوب قرّائه ومحبّيه.