"القراءة ضرورية للحياة كالتنفس  ..."
ألبرتو مانغويل


اقوال الصحف

روايات وروايات. تنبثق عنها جوائز وجوائز. و «كتارا» هي الجائزة الأحدث اليوم. من المهم تكريم الكتاب. وكذلك إبراز دور المثقف في مجتمعه، ونشر ظاهرة التشجيع التي تحوّل الهواية إلى احتراف، والموهبة إلى مدرسة فنيّة.وجائزة كتارا للرواية العربية، تعدّ الأكبر في العالم العربي.
في الفصل المسمّى «فسحة الشبح»، وهو الذي روى فيه ألبرتو مانغويل التفاصيل المرهقة، الحساسة والدقيقة التي لازمت سعيه إلى أن يصير كاتبا، لا قارئا فقط، نقرأ: «خلال النصف الأول من القرن الثامن عشر، كان مألوفا لمرتادي المسرح في فرنسا، الأثرياء منهم، أن يدفعوا ثمن مقاعد لا تقع قرب الأوركسترا أو في المقصورات، بل على الخشبة مباشرة، وقد...
كتب الأستاذ برهان شاوي عن "حفيد سندباد" في صفحته هذه القراءة النقدية
نالت «خريف البراءة» (الساقي) لعباس بيضون، أمس الأربعاء، «جائزة الشيخ زايد» عن فئة «الآداب».