"القراءة ضرورية للحياة كالتنفس  ..."
ألبرتو مانغويل


الشعب يريد: بحث جذري في الانتفاضة العربية

المؤلف : جلبير الأشقر

رقم الإيداع : 9781855169517

نوع الغلاف : Paperback

تاريخ الصدور : 2013

عدد الصفحات : 384

السعر : 13.00$

القياس : 0x0


مميزات الكتاب

  • نقل كتابه «صدام الهمجيات» إلى 13 لغة.
  • صدرت كتبه في 15 لغة.
  • "يأتي كتاب الأشقر في زمن نحن في أمس الحاجة إليه، حيث يحتاج الخطاب العربي والفلسطيني إزاء الصراع مع إسرائيل إلى إعادة إنتاج معمق وفق رؤية إنسانوية مركّبة لا تخلط بين القضايا...". "خالد الحروب"جريدة "الحياة" - (عن كتابه "العرب والمحرقة النازية")

 

نبذة

بعيداً عن التفسيرات التبسيطية للانتفاضات التي عمّت المنطقة العربية منذ بدء الثورة التونسية في ديسمبر/كانون الأول 2010، يسبُر هذا الكتاب غور الأحداث ويكشف أعمق جذورها الاقتصادية والاجتماعية.

وفيما يرى الكاتب في الأحداث العربية سيرورة ثورية طويلة الأمد، يقدّم تحليلاً ملموساً للقوى الاجتماعية المنخرطة في تلك السيرورة، ويقيّم ما آلت إليه الانتفاضات ويقدّر آفاقها.

كما يسلّط الضوء على دور الحركات التي تستغلّ الدين لأغراض سياسية وعلى دور رعاتها الخليجيين المرتهنين بالحماية الأمريكية.

والبحثُ جذريّ بمعنيي الكلمة: في طريقة تناوله الأحداث، وفي نظرته إلى التغيير الاجتماعي والسياسي المطلوب لتخطّي الأزمة المزمنة في الواقع العربي المحتضر.

 

 

جلبير الأشقر باحث لبناني، وأستاذ دراسات التنمية والعلاقات الدولية في معهد الدراسات الشرقية والأفريقية في جامعة لندن، ورئيس مركز الدراسات الفلسطينية في المعهد. صدر له عن دار الساقي: الشرق الملتهب، وحرب الـ 33 يوماً، والسلطان الخطير بالاشتراك مع نعوم تشومسكي، والعرب والمحرقة النازية.

 

تصويب

ورد خطأ في الصفحة ٢٦٢ من الكتاب، في الفقرة الأولى، نورد هنا الفقرة المصحّحة:

 

ومن بين الأربعة، كانت النهضة هي الوحيدة التي حصلت على أكثر من 10%: وقد حصدت 37% من الأصوات و41% من المقاعد. بيد أنه ينبغي أن يوضع في الاعتبار أيضاً أن أقل من نصف الناخبين المؤهلين قد توجّهوا بالفعل إلى صناديق الاقتراع. وبعبارة أخرى، كانت النتائج التي حصلت عليها جميع الأحزاب أضعف مما يمكن تبيّنه عن طريق النسبة المئوية التي حصدتها من الأصوات. هكذا فإن حركة النهضة لم تحصل في الواقع سوى على أقلّ من 19% من أصوات الناخبين المؤهلين، وهذا مؤشّر يبيِّن إلى أي مدى أفرغت ديكتاتورية بن علي المجال السياسي التونسي.


الزبائن الذين اشتروا هذا الكتاب، اشتروا أيضاً: